أخبار مكناس

  • 04 نونبر, 2019

    افتتاح البطولة العربية الأندية سيدات في دورتها الواحدة والعشرون

  • 28 أكتوبر, 2019

    ملتقى تكويني مغربي ايطالي حول دور الجماعات المحلية في خدمة الحكامة الترابية والتنمية المستدامة

  • 13 شتنبر, 2019

    البنيات الرياضية بمكناس تتعزز بتسلم صفقة الملعب الشرفي

  • 07 غشت, 2019

    لاراديم تعلن عن التدابير المبرمجة لتوزيع الماء خلال صيف 2019

  • 24 يونيو, 2019

    توصيات هامة على ضوء المناظرة الثالثة حول "المجتمع المدني وآفة المخدرات" بمكناس

  • 15 أبريل, 2019

    المعرض الدولي للفلاحة يفتح أبوابه غدا بمكناس في دورته 14

البنيات الرياضية بمكناس تتعزز بتسلم صفقة الملعب الشرفي

تماشيا مع برنامج تقوية وتحديث البنيات التحتية الرياضية المبرم بين الجماعات الترابية والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، والتي تعد مكناس واحدة منها، أشرف السيد عبد الله بووانو رئيس جماعة مكناس، رفقة السيد محمد جودار نائب رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم وشخصيات مدنية وفعاليات جمعوية ورياضية ومنتخبين وموظفين بجماعة مكناس، وبعض ممثلي المنابر الإعلامية المحلية والوطنية، عصر يوم: الجمعة 13 شتنبر الجاري على حفل تسليم الملعب الشرفي بمكناس

هذا الملعب الذي تمت تكسيته بالعشب الاصطناعي من الجيل الجديد ليفتح أبوابه أمام الأندية الكروية المحلية والمنتخبات الوطنية.

وشكل هذا الحفل فرصة اطلع فيها الوفد والحضور، على الجودة التي أصبح عليها البساط الأخضر للملعب، وكذا الوقوف على عدد من الإصلاحات التي باشرتها جماعة مكناس لتعزيز وقوية بنيات الملعب، وهمت مستودعات اللاعبين والحكام والمرافق الأخرى، كما أصبح الملعب يتوفر على بنية متطورة في المراقبة الأمنية من تزويدها بست كاميرات مراقبة تضبط الأمن داخل وخارج الملعب، ناهيك على الحاجز الفاصل بين الجمهور وحراس المرمى.

وبهذه المناسبة أكد السيد محمد جودار، أنه سعيد للتواجد بمكناس، لمواصلة برنامج الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في ما يتعلق بتسليم الملاعب التي تمت تكسيتها بعشب من الجيل الجديد.

هذه السعادة، يقول جودار، تتضاعف بهذه المدينة التي لها تاريخ وأعطت لاعبين كبار؛ من طينة حميدوش، المرحوم الدايدي، وباديدي..ألخ..، والتي تتثبت ان مكناس كانت دائما معطاء على المستوى الكروي.

ولم يفت المسؤول الجامعي وهو يشيد بتاريخ هذه المدينة، لتجديد النداء و"حث الأخوة هنا بمكناس لوضع اليد في اليد لتأخذ مكناس توهجها الكروي".

من جانبه، أكد الدكتور عبدالله بووانو، رئيس جماعة مكناس عن سعادته بهذا اليوم.مقدما الشكر للجامعة الملكية المغربية في شخص رئيسها السيد فوزي لقجع ونائبه السيد محمد جودار، الذي حضر اليوم لتسليم هذه الصفقة المرتبطة بهذا الملعب، كما جدد في حديثه مع الإعلاميين، شكره للجامعة على ما قدمته لمدينة مكناس على هذا المستوى وخاصة بهذا الملعب والأرضية الجميلة..متنيا في ذات الوقت، أن تكون الكرة أجمل بمكناس.

وفي تفاعله مع استفسار حول الأوضاع التي آل إليها فرع كرة القدم للنادي المكناسي، جدد الدكتور عبدالله بووانو تشبثه بالقانون وإحكام العقل، من خلال وجود مادة قانونية متعلقة بالقانون09.30 ، والذي تم حرقه على عدة مستويات، تحديدا مضامين المادة العاشرة منه، سواء على مستوى المكتب المديري أو جمعي فرع كرة القدم.

مضيفا في هذا الموضوع، أن الجماعة كانت ولازالت يدها ممدودة لدعم الرياضة ..حيث عمل شخصيا، على تبني هذا الملف إبان توليه لمنصب رئاسة جماعة مكناس في شتنبر2015، فجالست فرع كرة القدم الذي كان يتوصل بدعم من الجماعة محدد في 500 ألف درهم فتم رفع هذا الدعم إلى مليونين من الدراهم، يقول رئيس الجماعة.

مؤكدا في ذات الصدد، أن المعطى الذي يستحضره كل من يذكر مكناس إلا ويربط بالكوديم ولا تذكر الكوديم بجميع فروعه وإلا يذكر على رأس القائمة فرع كرة القدم. 

متمنيا في ذا الوقت، أن يكون هذا الحدث الذي نعيشه اليوم، والمتمثل في تسلم صفقة تكسية الملعب، التي تمتد ضمانتها لمدة سنتين، أن تكون فاتحا على هذا الفرع؛ ليكون هنالك فريق منسجما يعمل على إعادة هذا النادي إلى أوجه التاريخي وتوهجه الكروي.

مبرزا في نفس السياق، أن الجماعة ستظل يدها ممدودة كما كانت، مع كل من يريد أن يساهم بايجابية في حل اشكالية الكوديم، وبالطبع في خلق الفريق المنسجم.

مضيفا في ختام تصريحه، أنه لا ولن يتموقع في من يملك الشرعية أو الحق في ما يخص مكاتب فرع كرة القدم..ولكن متشبث بأن الأوان آن لمحبي كرة القدم ومكناس والنادي المكناسي؛ لترفعوا عن الحساسيات من أجل خلق جهاز تسييري صالح للمدينة وصالح لكرة القدم.